دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب وإني أسألك أن تبلغني إياه مكتوب

Mariaam

دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب وإني أسألك أن تبلغني إياه مكتوب، إن شهر رمضان الكريم فُرصة لا تُعوض لذا على المُسلم جهاد النفس قدر المُستطاع وتنقية القلب واللسان من الذنوب والمعاصي واستقبال الشهر الكريم بنفس نقية وقلب مُتعطش للعبادة.

  • اللهم إن رمضان على الأبواب  وإنى أسألك أن تبلغني إياه دون فقد حبيب أو فراق صديق، اللهم ارزقنا الصحة والعافية وراحه البال.
  • يا رب قد أقبل علينا رمضان ونحن مذنبون  ، نسألك يا الله أن تغفر لنا وترحمنا وأن توفقنا لكل خير وأن تصرف عنا السوء والفحشاء.
  • اللهم إنا نسألك أن تجعله بداية لكل خير وأن تعتق رقابنا من النار  ، اللهم ارزقنا حبك وحب من يحبك، اللهم اجعل عملنا خالصا لوجهك الكريم.

دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب وإني أسألك أن تبلغني إياه

شهر رمضان الكريم فُرصة عظيمة للمُسلمين جميعًا للتوبة الصادقة من جميع الذنوب والمعاصي، ويُستحب للمٌسلم أن يعلم أحكام الصوم، والصلاة، وقيام الليل فقد ورد عن الرسول-صلى الله عليه وسلم-: “من يرد الله به خيرًا يفقهه في الدين” أي أن المُسلم الذي يُريد خيرًا من الله-سبحانه وتعالى- عليه أن يفقهه في الدين ويتعلم أحكامه.

اللهم بلغنا رمضان والفرحة تملا قلوبنا واصرف عنا شر القدر، اللهم كافئنا بجنات ذات أفنان واجعل خاتمتنا مملوءة بالطاعات.

اللهم بلغنا رمضان وصلاة التراويح واجعلنا ممن يحل حلالك ويحرم حرامك، اللهم أعني على ختم القرآن الكريم.

أسألك يا رب مع دخول شهر رمضان المبارك أن تيسر لي كل أمر عسير، وأن تقينا شر الفتن وتقبل منا الصلاة والصيام والقيام.

رمضان يأتي ومعه الكثير من العِبادات الجميلة لذا يجب على المُسلمين التسابق في العبادات، وعمل الخير، والطاعات والابتعاد عن السيئات والمعاصي، لذلك يستعد المُسلمين مُنذ أن يحل شهر رجب بالدعاء أن يُبلغهم الله رمضان ومن الأدعية التي تُردد على ألسنة المُسلمين دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب وإني أسألك أن تبلغني إياه كما يلي:

دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب وإني أسألك أن تبلغني إياه

دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب قصير

عند اقتراب شهر رمضان الكريم يُحب المُسلم أن يدعو الله-سبحانه وتعالى- أن يُعنه على العبادات، والطاعات، وفعل الخير، وتجنُب الذنوب، فإن بلوغه بالخير يُغير حال المُسلم إلى الأفضل ويُطهر قلبه من الداخل حتى يستقيم في حياته وتتعدل اموره ويرزقه الله الخير في الدُنيا والآخرة، ومن الأدعية القصيرة التي من السهل ترديدها على ألسنة المُسلم هي:

دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب وإني أسألك أن تبلغني إياه

اللهم إن رمضان على الأبواب نسألك أن تجعلنا فيه من الطائعين وأن توفقنا لكل خير، اللهم بشرنا بما يسر قلوبنا وتقبل منا صالح الأعمال.

اللهم بلغنا شهر رمضان الكريم ونحن بخير حال، اللهم يسر لنا عمل الصالحات واصرف عنا هوى النفس وسيء الأعمال واهدنا للحق.

اللهم مع دخول شهر رمضان المبارك أسألك أن ترزقني قلبا خاشعا وجسدا على البلاء صابرا.

أدعية استقبال شهر رمضان الكريم

شهر رمضان الكريم لم يكُن مثل سائر الشهور بل كانت مكانة خاصة عند الرسول-صلى الله عليه وسلم- والصحابة-رضي الله عنهم- الذين كان الرسول يُبشرهم بقدوم الشهر الكريم في قوله:

أتاكم شهرُ رمضانَ، شهرٌ مبارَكٌ، فرض اللهُ عليكم صيامَه، تفتحُ فيه أبوابُ الجنَّةِ، وتُغلَق فيه أبوابُ الجحيم، وتُغَلُّ فيه مَرَدَةُ الشياطينِ، وفيه ليلةٌ هي خيرٌ من ألف شهرٍ، من حُرِمَ خيرَها فقد حُرِمَ“.

كان الصحابة يدعون الله -سبحانه وتعالى- لمدة عامًا كاملًا مُقسمًا إلى ستة أشهر يدعون ببلوغ شهر رمضان الكريم والستة أشهر الأخرة يدعون أن يتقبل أعمالهم فيه، وكان الصحابة يستقبلون الشهر الكريم بالدعاء أن يعينهم الله على الطاعة والعبادات، وسنذكر فيما يلي باقة مُتنوعة عن أدعية استقبال شهر رمضان الكريم:

دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب وإني أسألك أن تبلغني إياه

دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب تويتر

لا يوجد أحاديث شريفة في السنة النبوية لدخول شهر رمضان لكن المُسلم يستطيع الدعاء بما يشاء إلى الله-سبحانه وتعالى- إذا كان لا يحمل إثمًا أو تعدِ على الإسلام، يُمكن للمُسلم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في الخير من خلال نشر الأدعية المُختلفة لتذكرة المُسلمين بضرورة الابتعاد عن الذنوب والمعاصي والدعاء إلى الله-سبحانه وتعالى- أن يُبلغنا رمضان بالخير والبركة والمغفرة، ومن تلك الأدعية ما يلي:

يا رب قد أقبل شهر رمضان المبارك اللهم بلغنا إياه، اللهم ارزقنا العلم النافع والرزق الواسع واجعلنا من المهتدين.

اللهم بلغنا شهر رمضان المبارك واجعلنا فيه من الطائعين، اللهم أدخله علينا بالأمن والسلامة والرحمة والغفران.

أسألك اللهم مع قدوم شهر رمضان المبارك أن تصلح ذات بيننا وأن تؤلف بين قلوبنا وأن تصرف عنا الفواحش وأن تشغلنا بطاعتك.

أدعية شهر رمضان الكريم من السنة

تحمل السنة النبوية مجموعة كبيرة من الأدعية الثابتة عن الرسول-صلى الله عليه وسلم- يُستحب للمُسلم الدعاء لها في شهر رمضان الكريم فإن للصائم دعوة لا تُرد في الليالِ العشر الأخيرة من رمضان.

لقول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “ثلاثُ دَعَواتٍ مُستجاباتٍ: دعوةُ الصائِمِ، ودعوةُ المظلُومِ، ودعوةُ المسافِرِ“، ومن تلك الأدعية الآتي:

  • اللهم بلغنا رمضان وأعنا على الصيام والصلاة والقيام وقراءة القرآن.
  • اللهم أهله علينا بالأمن والإيمان والسلامة والإسلام، والمسارعة إلى ما تحب وترضى، والعافية المجللة، والرزق الواسع، ودفع الأسقام.
  • اللهم ارزقني صيامه وقيامه وتلاوة القرآن فيه، اللهم سلمه لنا وتسلمه منا وسلمنا فيه وقد عفوت عنا وغفرت لنا ورحمتنا.
  • اللهم بلغنا رمضان واجعل لنا نصيبًا من كل خير تنزل فيه، بجودك الأجودين وأذقني فيه حلاوة ذكرك، و أداء شكرك واحفظنا فيه بحفظ يا أرحم الراحمين.
  • اللهم اجعل صيامي في رمضان صيام الصائمين، وقيامي فيه قيام القائمين، ونبهني فيه على نومة الغافلين، وهب لي فيه اليسر والعافية إنك على كل شيء قدير، وقربني فيه إلى مرضاتك وجنبني فيه من سخطك ونقماتك، ووفقني فيه لقراءة آياتك برحمتك يا أرحم الراحمين.
  • اللهم أعنا على صيامه وقيامه بتوفيقك يا هادي المضلين وقربني إليك برحمة الأيتام وإطعام الطعام وإفشاء السلام وصحبة الكرام، اللهم حبب إليّ الإحسان وكرّه إليّ الفسوق والعصيان وحرم على السخط والنيران بعونك يا غياث المستغيثين.
  • اللهم إني أسألك بحق هذا الشهر الكريم، وبحق من تعبد لك فيه من ابتدائه إلى وقت فنائه، أن تصلي على محمد وآله، وأهلنا فيه لما وعدت أولياءك من كرامتك، وأوجب لنا فيه ما أوجبت لأهل المبالغة في طاعتك، واجعلنا في نظم من استحق الرفيع الأعلى برحمتك.

دعاء اللهم إن رمضان على الأبواب وإني أسألك أن تبلغني إياه يوضح حاجة المُسلم إلى الشهر الكريم، لكي تُبدل الذنوب إلى حسنات والهموم إلى أفراح فإن هذا الشهر لا يُعوض بالشهور الأخرى.

قد يهمك ايضًا